بلاغ في شأن التكوين في مهن التدريس‎
نشر الإثنين 24 يوليو 2017

تتويجا لبرنامج التكوين في مهن التدريس بإقليم الحسيمة، الذي أشرف عليه مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، بشراكة مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والمدرسة العليا للأساتذة بمرتيل، فقد أسفرت مباريات التوظيف بالتعاقد  برسم سنة 2017 عن نتائج مهمة بالنسبة للحاصلين على شهادة الاجازة وما فوقممن حصلوا على شواهد تثبت  استفادتهم  من هذا التكوين.
وبناء على النتائج النهائية للمباريات بالمديرية الاقليمية للتعليم بالحسيمة،  فقد بلغ  عدد الناجحين في الاختبارات الكتابية والشفوية من الإقليم 958، منهم 678 على مستوى التعليم الابتدائي و280 على مستوى التعليم الثانوي، بالإضافةإلى نجاح 25 مرشحا من إقليم الحسيمة في المباريات المنظمة من طرف المديريات الإقليمية للتعليم بالجهة. وعليه فإن العدد الإجمالي للناجحين من إقليم  الحسيمة بلغ 983 مرشحا من أصل 1586 مستفيدا ممن حصلوا على شهادة التكوين في مهن التدريس  بعد خضوعهم لتكوين مستمر مكثف.

وإذ يهنئ مجلس الجهة الناجحات والناجحين في هذه المباريات، فإنه يشكر كل من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين و المدرسة العليا للأساتذة على تعاونهما وانخراطهما في هذا الورش التكويني المفيد؛ كما تشكر السادة الأساتذة الذين بذلوا مجهودات جبارة لتمرير كفاءاتهم للطلبة في وقت وجيز؛ وأيضا الطلبة المستفيدين على انضباطهم وجديتهم ومشاركتهم الإيجابية في إنجاح هذه العملية.

كما يشكر المجلس السيد فكري أمغار، مدير المركز الجهوي للتكوين، الذي أشرف على سير هذه العملية بحكمة ومسؤولية، وكذا الطاقم الاداري الذي عمل إلى جانبه، وجميع أعضاء اللجنة الإقليمية لمواكبة التكوين.

وفي الأخير فإن مجلس الجهة يعبر عن حرصه على مواصلة هذا البرنامج  لفائدة الراغبين في التكوين بمهن التدريس في كافة أقاليم الجهة، ابتداء من الموسم الدراسي المقبل؛ وذلك تنفيذا لاتفاقية الشراكة التي صادق عليها المجلس في دورته الأخيرة بالمضيق، والتي تضم، بالإضافة إلى الشريكين السابق ذكرهما، كل المجالس الإقليمية التابعة لتراب الجهة.